Video Sources 493 Views

  • Watch أشهر أفلام القرش .. ستخاف من السباحة في البحر بعد مشاهدتها ? Online | HD Server
أشهر أفلام القرش .. ستخاف من السباحة في البحر بعد مشاهدتها ?

أشهر أفلام القرش .. ستخاف من السباحة في البحر بعد مشاهدتها ?

Your rating: 0
8 1 vote

Synopsis

شريحة ضخمة من محبي السينما يستمتعون بأفلام القرش التي تكون بطلتها ومحور أحداثها سمكة قرش، تصنف تلك النوعية من الأفلام بشكل أساسي تحت بند الإثارة والرعب، إلا أنها بعضها يمكن تصنيفه على أنه مغامرة أو خيال، فالقصص التي تتناول هجوم أسماك القرش ليست مبنية على خيال، فسمكة القرش تعد آلة القتل الحية في المحيطات والبحار، وحكايات هجوم أسماك القرش تملك حيز كبير في أخبار الصحف والقصص الشعبية، أشهرها حادثة نيو جيرسي 1916 وما سببته من رعب وصدمة كبير للناس وقتها وتسببت بقفل عدد ضخم من الشواطئ وانخفاض نسبة السياحة، ولهذا كان يجب أن تقتبسها السينما لصناعة تصنيف جديد من أفلام صراع البقاء.

وتتناول تلك الأفلام بشكل أساسي الصراع بين سمك القرش و الإنسان، في العادة تملك تفاصيل قصصية بسيطة وشخصيات سطحية، ويكون مركزها هو النجاة من الهجوم والتخلص من سمكة القرش إلا أن مشاهدة الصراع بين سمكة القرش و الأبطال للنهاية تدفع بالأدرينالين في المخ فتولد الإثارة والتشويق وتخلق متعة المشاهدة.

وقد نالت تلك الأفلام من تطور فن الجرافيك والخدع البصرية جودة أقرب للحقيقة على مدار السنوات، مما زاد من متعة مشاهدتها، وهذه قائمة بأفضل أفلام القرش التي يجب عليك مشاهدتها إن كنت من محبي هذه النوعية أو ترغب في تجربتها.

الفك المفترس – jaws

  • الكاتب: بيتر بينشلي، كارل جوتليب، هوارد ساكلر، جون ميليوس، روبرت شو.
  • المخرج: ستيفن سبيلبرغ.
  • بطولة كُلًا من: روي شايدر، ريتشارد درايفوس، لورين جاري.
  • تقييم الفيلم على IMDP: 8/10.
  • تقييم الفيلم على Rotten Tomatoes: 98%.
  • إنتاج: شركة v يونيفرسال بيكتشرز، زانوك برودكشنز.
  • الميزانية: 2 مليون دولار.
  • المنصة المعروض عليها: نتفلكس.

ألهمت حادثة نيو جيرسي عام 1916 الكاتب بيتر بنشلي فقام بتحويلها إلى رواية تحمل نفس العنوان وقد ترجمها نبيل فاروق بعنوان “الفك المفترس”، وفور صدورها قرر سبيليرغ المخرج الحائز على أوسكار تحويلها إلى فيلم إثارة ورعب عام 1975، ليصبح بمثابة الأب الروحي والبداية لتلك النوعية من الأفلام، وقد حقق نجاح جماهيري ساحق في وقت عرضه حتى إن إيراداته تخطت مائه مليون دولار وفاز بثلاثة جوائز أوسكار، وتم عرضه عام 1984 على التليفزيون المصري.

يبدأ الفيلم باكتشاف شرطي في مدينة أميتي الساحلية الصغيرة جثة امرأة صغيرة ممزقة بالقرب من الشاطئ فيرجح أنها قُتلت بواسطة سمكة قرش، يحاول تحذير العامة وإغلاق الشاطئ لكن العمدة يرفض تمامًا كي لا يخسر العائد السياحي الذي يقام عليه اقتصاد المدينة، لكن هذا القرار ينتج عنه المزيد من الجثث، فيقدم الشرطي برفقة صياد محترف وعالم متخصص في علوم البحار في معركة مع القرش.

رغم تواضع التكنولوجيا والجرافيك وقتها إلا أن جودة المعارك ومشاهد الصراع بين سمكة القرش والأبطال كانت جيدة، فتم استخدام سمكة ميكانيكية ضخمة مُصنعة بتكلفة 2 مليون دولار لتحقيق القدر الممكن ضمن الإمكانيات المتاحة وقتها من الواقعية.

تلقى الفيلم مراجعات إيجابية في الغالب عند عرضه، قيمته صحفية التايمز بأربعة نجوم، واصفة إياه بأنه “فيلم إثارة مخيف، وصورة جيدة لفيلم حركة “، كما أشاد الناقد ” مورفي” بمهارات سبيلبرغ في الإخراج وبمعرفته كيف يروي قصة مليئة بالمغامرات والإثارة على الشاشة، إلا أن ناقد جريدة لوس أنجلوس تايمز “تشارلز تشامبلن” اختلف مع تصنيف الفيلم، فقد كتب ” إن الفك المفترس فيلم مرعب للغاية بالنسبة للأطفال، يعتمد على الشاطئ والإفراط في مشاهد سمكة القرش، ويعامل الشخصيات على أنها مجرد وظائف حركية، تحرك القصة وتقدم المعلومات عند الضرورة”، ولاحقا في المقالات النقدية في بداية الألفينيات كان أكثر الانتقاد موجهًا لاستخدام قرش ميكانيكي، وأن المشاهد المقربة كانت لقطات زائفة بشكل طفولي، إلا أن أحد لم ينكر مكانة الفيلم في السينما، وإن كنت من محبي السينما عليك أن تشاهده.

تم إنتاج ثلاثة أجزاء تالية لهذا الفيلم، جمعيهم يحملون الاسم ذاته في سلسلة تحمل العنوان ذاته، لكن لم يحقق نجاح وشهرة في أمريكا والعالم الغربي والعربي إلا الجزء الأول، فهو يعد فيلم كلاسيكي أصلي لهذا التصنيف.

بحر أزرق عميق –  Deep Blue Sea

  • الكاتب: دونا باورز ، واين باورز ، دنكان كينيدي.      
  • المخرج: ريني هارلن.
  • بطولة كُلًا من: سافرون بوروز، صامويل جاكسون، توماس جين، إل إل كول جي.
  • تقييم الفيلم على IMDP: 5.9/10.
  • تقييم الفيلم على Rotten Tomatoes: 59%.
  • إنتاج: فيلاج رود شو بيكتشرز.
  • الميزانية: 82 مليون دولار.
  • المنصة المعروض عليها: نتفلكس.

على هامش الصراع بين القرش والإنسان يوجد الخيال أيضا، فالتطويع السينمائي للقصص يمكنه تحويلها من تصنيف إلى أخر أو إضافة تصنيف مختلف لطابع القصة الأصلي.

في عام 1999 خرج فيلم آخر ضمن تصنيف أفلام القرش إلا أنه مختلف عن القصة النمطية التي بدأت في السبعينيات وتكررت صناعتها في الثمانينات، فيحكي الفيلم عن مجموعة من العلماء يقومون بتجارب على أدمغة أسماك القرش المعدل جينيًا لاستخلاص مادة لعلاج مرض ألزهايمر اعتمادًا على أن الدراسات البحرية أثبتت أن مخ القرش لا يتأثر بالشيخوخة أو تقدم السن.

يقع العلماء في محاولة تطويع الطبيعة التي تكون نتائجها غير متوقعة في أغلب الأحيان، فقد اكتسبت أسماك القرش المُقام عليها التجربة ذكاء زائد جعلها آلات قتل مفترسة وذكية.

يصنف الفيلم ضمن تصنيف الخيال العلمي، إلا أنه لا يتخلى عن قالب الإثارة وصراع النجاة، فنحو نصفه يدور حول محاولة نجاة الأبطال من هجوم أسماك القرش.

لم ينال الفيلم نجاح ضخم كأغلب أفلام هذا التصنيف بعد الفيلم الأول في السبعينيات، إلا أنه علامة مميزة فيه لأنه تطور القصة وقدمها في قالب مختلف أكثر تعقيدًا، وقد نال نجاح جماهيري وتليفزيوني لا بأس به.

كما تلقي الفيلم آراء نقدية متباينة، فقد تم تصنيفه على أنه من أفلام الدرجة الثانية إلا أنه لم يرتقي لأفلام العصابات ورعب النجاة، إلا أن الناقد “روجر إيبرت” منح الفيلم تقييم عالي وأشاد بأنه فيلم إثارة مثير، واعتبر ” كينيث توران” من صحفية لوس أنجلوس تايمز أن الفيلم يشكل عودة لا بأس بها لأفلام القرش، لكن ” ستفين هولدن” في صحفية نيويورك تايمز وصف الفيلم بأنه ” نسخة رخيصة من تيتانيك، مجردة من الدراما والرومانسية، نسخة تحاول دمج نفسها في تصنيف فيلم “الفك المفترس” إلا أنها  بعيدة عنه، ربما تتشابه معه في تسطيح الشخصيات وكونه خالي من الرمزية الأسطورية لوحش مرعب” ، وأجتمع بقية النقاد على أن الجرافيك الذي تم أنشاؤه بواسطة الكمبيوتر كان أضعف من السمكة الميكانيكية في فيلم الفك المفترس، إلا أنه بالتأكيد يستحق المشاهدة على اعتباره فيلم أكشن وإثارة ضمن أفلام الدرجة الثانية المحببة للجمهور لَمَا تضيفه من إثارة.

المياه المفتوحة –  OPEN WATER

  • الكاتب: كريس كنتيس.
  • المخرج: لورا لاو.
  • بطولة كُلًا من: بلانشارد ريان، دانيال ترافيس.
  • تقييم الفيلم على IMDP: 5.7/10.
  • تقييم الفيلم على Rotten Tomatoes: 71%.
  • إنتاج: شركة بلانش بيكتشرز أل أل سي.
  • الميزانية: 120000 ألف دولار.

ماذا ستفعل إذا؟

هذا السؤال كان حجر الأساس في تصنيف كامل منفصل من أفلام الرعب، أفلام النجاة والبقاء على قيد الحياة، بدأت صناعة تلك الأفلام في الثمانينات، لم تخرج عن التصنيف التجاري لأفلام الحركة والإثارة والرعب إلا أنها تحظى بجمهور كبير من محبيها.

فيلم المياه المفتوحة مبني على أحداث حقيقية، عن اثنين من الغواصين ” سوزان” و” دانيال” وهما زواجان يقرران الذهاب في رحلة غوص في البحر الكاريبي لقضاء بعض الوقت الخاص مع بعضهما البعض لأن حياتهم العملية الشاقة لا تسمح لهما بذلك في أغلب الوقت، وبسبب خطأ في حساب عدد الأفواج تتركهم المركب الخاصة بالغوص والمسئولة عنهما في وسط البحر، لم يتبقى لكل منهم سوى التشبث بالآخر أملين في أن يلاحظ أحد غيابهم.

كان تركيز الفيلم منصب على اللحظات المُرعبة التي عاشها الغواصين، كيف تصرفان كي ينجوان في هذا الموقف، ولم يركز الفيلم على علاقتهما الشخصية أو حتى شخصياتهما، بل صب أدواته كافة كي يؤرخ اللحظات التي واجها فيها الموت من قبل القروش الموجودة بكثرة في هذه المنطقة.

تلقى الفيلم إشارات مختلفة بين الجمهور والنقاد، فعلى الرغم من إيجابية أغلب المراجعات عنه وحصوله على تقييمات متوسطة، ويعتبر هذا جيدًا في نطاق التصنيف الذي ينتمي له، باعتباره بالإجماع ” فيلم إثارة منخفض الميزانية مع بعض اللحظات الانفعالية القوية”، كما أشاد به الناقد ” روجر إيبرت” الذي كتب في صحيفة شيكاغو صن تايمز ” في بعض الأحيان يمكن أن يكون للفيلم تأثير مادي فعلي عليك، فهو يقع تحت دفاعاتك وردود أفعالك، لكنه فيلم يخلق شعور حقيقيًا داخلك في الرغبة بأن يتم إنقاذهما في اللحظة الأخيرة”، إلا أن الجمهور لم يحب الفيلم كثيرًا، فلَم يحصد الكثير وقت عرضه عام 2003 في شباك التذاكر، وقد أرجع الناقد ” أ. أو سكوت” في صحفية نيويورك تايمز لأن الفيلم ” نجح في حشد فزع الجمهور منه وبالتالي إعرابهم عن مشاهدته، لأنه فشل في جعلنا نهتم بمصير الشخصيات”، ربما لأنه تم تهميش الشخصيات في صالح مشاهد الرعب والتوتر ومحاولات النجاة، فكل ما يرغبه المشاهد هو أن يتم إنقاذهم ليشعر الراحة من التوتر الذي يصاحبه طوال الفيلم.

الحياة المائية لستيف زيزو _ The Life Aquatic with Steve Zissou

  • الكاتب: ويس أندرسون ، نوح بومباخ.
  • المخرج: ويس أندرسون.
  • بطولة كُلًا من: بيل موري، أوين ويلسون، كيت بلانشيت، ويليم دافو.
  • تقييم الفيلم على IMDP: 7.3/10.
  • تقييم الفيلم على Rotten Tomatoes : 56%
  • إنتاج: سكوت رودين برودكشنز، توتشستون بيكشرز.
  • الميزانية: 50 مليون دولار.

لا شيء مستحيل في السينما، يمكنك حتى مصارعة القروش مع الكثير من الكوميديا والدراما، وهذا قدمه فيلم ” الحياة المائية لستيف زيزو”.

يدور الفيلم في إطار كوميدي عن عالم المحيطات ” ستيف زيسو”  الذي قتل شريكه بسبب سمكة قرش يطلق عليها “جاكوار” يبلغ طولها عشرة أمتار أثناء عمله على أحدث أفلامه الوثائقية في البحر، فيعزم على خوض رحلة بحرية لمطاردة القرش للانتقام لأجل شريكه، مع الصحفي اللطيف وزوجته السابقة ومساعد طيار قد يكون ابن زيسو للعثور عليها.

حصد الفيلم نجاح جماهيري ونقدي مقبول، متوسط تقييمه 6/10، فحسب الآراء النقدية أن الفيلم يبدو كأنه عالم محيطات في متحف فخري، فالحياة المائية مع ستيف زيسو متعجرفة ومصطنعة قليلًا، ولكن بالنسبة لمحبي كوميديا أندرسون فهو فيلم قد يكون يستحق الغوص فيه.

كرر المراجع السينمائي في صحفية نيويوركر نقد أسلوب أندرسون الجامد في عرض ردود فعل شخصياته، فتبدو وكأنها تملك سلوكيات متجمدة آلية، والتركيز على المواقف الكوميدية الممتدة في الرحلة قد جعلت حتى أكثر المشاهد  إثارة ورعب تبدو غريبة.

ربما لا تنجح كافة تجارب المزج السينمائي بين التصنيفات لكن هذا فيلم بالتأكيد يستحق المشاهدة لأنه قدم تجربة مختلفة في عالم أفلام القرش،

صدر الفيلم عام 2004 وبلغت إيراداته في البوكس أوفيس نحو 34.8 مليون دولار.

الشعاب_ The Reef

  • الكاتب: أندرو تراوكي
  • المخرج: أندرو تراوكي
  • بطولة كُلًا من: زوي نايلور، كيران دارسي سيمث، جيتون جرانتلي، أدريان بيكرينج
  • تقييم الفيلم على IMDP: 5.8/10.
  • تقييم الفيلم على Rotten Tomatoes : 80%.
  • إنتاج: شركة لايتنج انترتيمنت، سكرين نيوز، سكرين أستراليا.
  • الميزانية: 3.8 مليون دولار.

يُعتبر فيلم الشعاب من الأفلام التجارية أو أفلام سمك القرش ذات الميزانية المنخفضة ، يعود بأفلام سمك القرش نحو الصراع والنجاة، فالفيلم يحكي عن خمسة أصدقاء يذهبون في رحلة بحرية على يخت من روسيا إلى أندونيسيا بناء على دعوة من صديقهم مالك اليخت لأنه في طريقه لإيصاله لأحد عملاءه، يجبرهم الطريق البحري على الإبحار في مياه مليئة بالشُعاب المرجانية مما يتسبب في اصطدام اليخت ودخول الماء إليه في ثاني يوم من الرحلة، فالقرار بين الانتظار في مركب النجاة لحين وصول مساعدة بالصدفة أو محاولة الوصول لشاطئ أحدي الجُزر بالسباحة مواجهين القرش الأبيض.

الفيلم كلاسيكي للغاية في القصة، قيد تمامًا بكتاب القواعد الذي وضع لأفلام النجاة والقروش، إلا أنه حصل على آراء إيجابية عند عرضه في مهرجان كان 2010 سنة عرضه، ونال استحسان غالبية النقاد، أشادوا باستخدام المؤثرات الصوتية والبصرية فيما يتعلق بلقطات سمكة القرش، فوصف كريكي الفيلم بأنه مثير للأعصاب وممتع بشكل مخيف وجيد، كما قالت ستيوارت واهلين ” إن الفيلم الشعاب هو مادة جيدة لقضم الأظافر، يسعدني أن أوصى به لأولئك الذين لديهم شغف لقصص أسماك القرش، فهو فيلم جيد وقصير قادر على تقديم جرعة جيدة من الرعب الواقعي والكفاءة البصرية، كما وصفه موقع مراجعة الأفلام في المملكة المتحدة بأنه فيلم جيد لمن يبحثون عن أفلام قرش كلاسيكية.

تقيد الفيلم بالنمط الكلاسيكي في القصة مع تطور فن البصريات كان نقطة في صالحه، فمع التنافس في الابتكار ودمج التصنيفات، كان الجمهور في حاجة لمشاهدة فيلم صراع نجاة وبقاء مع سمكة قرش يذكرهم بفيلم ” jaws ” وقد نجح في ذلك.

قرش الليل _ SHARK NIGHT

  • الكاتب: ويل هايز ، جيسي ستودينبرغ.
  • المخرج: دايفيد إليس.
  • بطولة كُلًا من: سارة باكستون، كريس كارماك، داستن ميليجان، كاثرين ماكفي.
  • تقييم الفيلم على IMDP: 4/10.
  • تقييم الفيلم على Rotten Tomatoes: 18%
  • إنتاج: أفلام سيلفروود، ناكست فيلمز.
  • الميزانية: 25 مليون دولار.

الأقرب في تصنيف أفلام هجوم أسماك القرش هي أفلام الصراع والنجاة، لذلك من الطبيعي أن تكرر في القائمة، قرش الليل فيلم نجاة آخر.

رحلة سعيدة لمجموعة من الأصدقاء الذين يقررون الذهاب في عطلة نهاية الأسبوع في أحد المنازل في خليج لويزيانا للاستمتاع بالمياه، ولكن تنقلب الرحلة لمأساة حينما يدركون أنهم يهاجمون من قبل 15 سمكة قرش.

عُرض الفيلم عام 2011 بتقنية الأبعاد الثلاثية 3D، لكنه لم يقلي استحسان الجمهور ونال تعليقات سلبية من النقاد، فهو واحد من عشرات الأفلام التجارية التي لا تهتم بتقديم أي شيء جيدة عدا إثارة رخيصة سريعة، أجمع النقاد على وصفه بكونه رحلة بلا مبالاة في الماء لا ينتج عنها صراع جيد أو إغراء مثير، وأن الفيلم مجرد متعة غبية تشاهده بلا حاجة للتفكير أو التأثر.

لم ينجح الفيلم في دور العرض ولم يحقق إيرادات، لكنه بالتأكيد نسخة حديثة عن الأفلام التجارية في الثمانينيات والتسعينيات، ولا يمكن تجهله في قائمة أفلام عن أسماك القرش.

شاركنيدو  _ SHARKNADO

  • الكاتب: ثاندر ليفين.
  • المخرج: أنتوني سي فيرانتي.
  • بطولة كُلًا من: تارا ريد، إيان زيرنج، كاسي سيكربو، ديفيد هاسيلهوف.
  • تقييم الفيلم على IMDP: 3.3/10.
  • تقييم الفيلم على Rotten Tomatoes: 74%
  • إنتاج: ذا أسيلم برودكشنز، ساوز ورد فيلمز.
  • الميزانية: 2 مليون دولار.

يفضل الكثير من النقاد تصنيف أفلام سمك القرش على أنها خيال علمي، فالكثير من التفاصيل فيها تكون مبالغات لخلق صراع حياة وموت مثير، إلا أن يحاول صانعي تلك النوعية التقيد بالواقعية قدر الإمكان لخلق الشعور بالقلق والخوف لدي المشاهد كأنه محبوس داخل الموقف المميت مع الأبطال، إلا أن البعض يفضل أن يعتمد على تميمة خيال علمي بالكامل، يطرح خلالها افتراض يبدو مضحك لكنه مع تخيله يمكن تحقيق التأثير المطلوب على المشاهد.

أدي إعصار قوي غير مسبوق قبال سواحل المكسيك إلى إحداث اضطراب قوي لأسماك القرش، مسببًا قدوم عاصفة غريبة وغير مسبوقة تحدث في شاطئ لوس أنجلوس، تدمر كل شيء مع زيادة عنيفة لموجات المد والجذر تسبب في هجوم مئات من القروش آكلي لحوم البشر على سكان المدينة التي أصبحت تحيطهم المياه في كل مكان، وعلى السكان النضال من أجل الحياة في معركة غير مسبوقة.

بناء على موقع  Rotten Tomatoes ونسبة تقييم الفيلم فيه، فقد حاز على تقييم متوسط، وبإجماع أكثر من 18 ناقد أن فيلم شاركنيدو هو بمثابة إعادة تعريف لأفلام أسماك القرش، بداية جديد لجيل جديد في هذا التصنيف.

كما ذكرت المُراجعة ” ماري ماكنمارا” على موقع جريدة لوس أنجلوس تايمز ” الهدف الكامل لأفلام مثل هذه هو التسلية الخالصة، مشاهدتها في ليلة مملة في المنزل مع الكثير من المشروبات”، أما ” ديفيد هينكلي” وصف الفيلم ” مجرد ساعة ونصف من حياتك لن تعود أبدًا، ولن ترغب في تكررها”، ووصفه ” كيم نيومان” بأنه فيلم إثارة ساخر مع عنوان ملفت للانتباه ولقطات كافية لأسماك القرش وإعصار ضخم بتقنية CG مصممين لجذب المشاهدين عبر التريلر على موقع يوتيوب.

صدر الفيلم عام 2013 وبحلول عام 2018 كان تم إصدار ستة أجزاء أخري منه تحت سلسلة من أفلام الخيال العلمي تجمع بين الكوميديا والرعب أصدرتها قناة الخيال العلمي الأمريكية ” ساي فاي”  ، وصنع منه ألعاب فيديو وقصص هزلية شهرية، وتم تصنيفها على أنها البداية الجديد لأفلام هجوم القرش.

المياه الضحلة _  THE SHALLOWS

  • الكاتب: أنتوني جاسوينسكيز.
  • المخرج: جاومي كوليت سيرا.
  • بطولة كُلًا من: بليك ليفلي، أوسكار خايندا.
  • تقييم الفيلم على IMDP : 6.3/10.
  • تقييم الفيلم على Rotten Tomatoes: 78%.
  • إنتاج: فايمارانير ريببليك بيكتشرز، أومبرا فيلمز.
  • الميزانية: 25 مليون دولار.

يمكنك بسهولة تصنيفه على أنه أفضل أفلام أسماك القرش التي تم صناعتها، ليس فقط أنه اعتمد على الحبكة التي تجعل مشاهدي تلك النوعية تتابعها بشغف، الصراع على البقاء في موقف مميت.

ناسي آدامز ذهبت للتزلج في أحدي في شاطئ منعزل اعتادت والدتها زيارته عندما كانت حامل فيها، وذلك عقب وفاة والدتها، ناسي راكبة أمواج محترفة ولكن أثناء تزلجها  بعيد عن الشاطئ تتفاجئ بهجوم سمكة قرش بيضاء عملاقة، تنجح في الوصول إلى صخرة مرتفعة، وما بينها وبين الشاطئ 200 ياردة فقط وسمكة قرش عملاقة!، وحينها يبدأ صراعها لأجل البقاء والنجاة.

لاقي الفيلم مراجعات إيجابية من النقاد، وحصل على تقييمات نسبة لهذا التصنيف تعد مرتفع، فقط أجمع نقاد موقع Rotten Tomatoes أن فيلم ” المياه الضحلة” يتخطى استعارات هجوم القرش المتعبة بإثارة تقليدية لازلت تكرر منذ صدور الفك المفترس، بأنه قدم صراع بقاء قوي وأداء جيد للغاية لبلايك لايڤلي.

فقد أعرب الناقد “ريتشارد روبر” من صحفية شيكاغو سن-تايمز عن استمتاعه بالفيلم، واصفًا إياه بأنه” فيلم ممتع للغاية من أفلام الدرجة الثانية، صُنع للمشاهدة في الصيف والاستمتاع بالتسلية التي يمنحها”، ثم أضاف أنه جعل من فيلم “الفك المفترس” يبدو وكأنه فيلم للأطفال، كما أشاد بأداء لايڤلي التمثيلي، لكن الناقدة ” ستاتشي لين ويلسون” صرحت بأن الفيلم لم يعجبها، مُشيرة لكونه مفتقر من ناحية السيناريو لأي احتمالات، مما جعله مفتقر للتشويق الحقيقي الذي يجب أن تمتاز به تلك النوعية من الأفلام، شاركها المراجع ” اغناطيوس فيشنفيتسكي” نفس الرأي موضحًا أن السيناريو يقدم احتمال وحيد للنجاة وهو الابتعاد عن الصخرة وعدم الموت، فلا يوجد احتمال آخر لانتظاره أو التفكير فيه، وخلفية درامية لا داعي لها في هذا الفيلم.

ورغم بعض الآراء السلبية حوله إلا أنه بالتأكيد إن لم واحد من أفضل أفلام اسماك القرش، وفور صدره عام 2016 في دور العرض وصلت إيراداته خلال البوكس أوفيس نحو 199 مليون دولار.

47 متر لأسفل _  47 Down Meters

  • الكاتب: يوهانس روبرتس، إرنست ريرا.
  • المخرج: يوهانس روبرتس، إرنست ريرا.
  • بطولة كُلًا من: كلير هولت، ماندي مور، ماثيو مودين.
  • تقييم الفيلم على IMDP: 5.7/10.
  • تقييم الفيلم على Rotten Tomatoes: 58.
  • إنتاج: أتيتيود فيلم سليز، تي شوب& شركة فيلم، فيز فسيلتي، ديمينشن فيلمز
  • ، دراجون روت.
  • الميزانية: 5.3 مليون دولار .
  • المنصة المعروض عليها: نتفلكس.

مغامرة مختلفة؛ تقرر كيف أن تصطحب ليزا في مغامرة غير تقليدية على الإطلاق لأنها انفصلت مؤخرًا عن حبيبها، حيث تقرران النزول لقاع المحيط في قفص حديدي لمشاهدة الأسماك، وبعد دقائق ينفصل القفص الحديدي عن المركب للقاع العميق، مع بقاء أقل من ساعة على نفاذ الأكسجين وأسماك القرش الكبيرة التي تحوم حول القفص من جهة، عليهم العثور على سبيل لبلوغ السطح وإنقاذ حياتهما.

لا يمكن تجاهل أن نسبة محبي تلك النوعية تَضاءلَت عن السابق، وهذا ما يحدث عادةً مع أفلام الدرجة الثانية، يدرك المشاهد بعد مشاهدة عده أفلام تحمل ذات التصنيف أنها عاجزة عن تقديم شيء جديد، فيتضاءل الحماس والإثارة وتخبو فكرة مشاهدة المزيد، وحين صدور الفيلم في صيف 2017 كان عدد محبي تلك النوعية قليل، ولذلك جاءت نسبة تقييمه مقبول، فقد أشار أحد المراجعين على موقع Rotten Tomatoes  بأن ” الفيلم قدم الصراع مع أسماك القرش للبقاء على قيد الحياة في فرضية رعب تقليدية، سبق و قدمها خصومها المسننين ” الأفلام الأقدم”، إلا أنه يحاول أن يقدم بعض الإثارة لعشاق هذا النوع الذين أصبحوا أقل تطلبًا ووجودًا”.

كذلك كتب المراجع” جو ليدون” في المجلة التجارية الأسبوعية ” فارايتي” : ” فيلم إثارة من الدرجة الثانية، لا يملك أي جديد من الرعب أو التشويق، لكنه فيلم مسلي بشكل معقول ويناسب الباحثين عن التسلية الخفيفة في موسم الصيف”.

وهذا وصف دقيق للفيلم ، فهو مسلي ومناسب للباحثين عن بعض الإثارة لقتل الملل في فصل الصيف.

ذا ميج _ The Meg

  • الكاتب: دين جورجاريس ، جون هوبر ، إريك هوبر.
  • المخرج: جون ترتيلتاب.
  • بطولة كُلًا من: جيسون ستاثام، لي بينغبينغ، روبي روز.
  • تقييم الفيلم على IMDP: 5.6/10.
  • تقييم الفيلم على Rotten Tomatoes: 45%
  • إنتاج: ماي دي برودكشنز، أبليس أنترتيمنت، وارنر بروس بيكتشرز، فلاكشيب أنترتيمنت، كرفيتي بيكتشرز، دي بونافينتورا بيكتشرز.
  • الميزانية: 130 مليون دولار

الفيلم الثاني في القائمة المقتبس عن رواية للكاتب “ستيف ألتن” بعنوان “meg: a novel of deep terror”.

ليس من المرجح تحويل رواية لفيلم صراع نجاة من سمك القرش، ففي العادة يكون الفيلم سطحي القصة والشخصيات في سبيل مشاهد الرعب ومحاولات النجاة وهو ما تتميز به تلك النوعية، عكس الروايات التي تعتمد على القصص والشخصيات أكثر من مشاهد المواجهة والصراع.

تدور قصة الفيلم بين زمانين عن تايلور الغواض المحترف الذي يذهب للأعماق لإنقاذ طاقم همل غواصة نووية غارقة، وبينما ينقذ الفرد الأخير يكتشف أنه لا يزال يوجد شخصان عالقين في الغواصة لكنه لا يستطيع تقديم المساعدة لهم وإلا سيموت الجميع لأن الغواصة على بعد ثواني من الانفجار.. وبعد خمس سنوات تذهب بعثة علمية في رحلة اكتشاف عالم أعمق من المعروف في المحيط، ليكتشفوا وجود سمكة قرش ضخمة تبلغ طولها نحو 70 قدمًا، يقررون الاستعانة بتايلور لإنقاذهم ومواجهة القرش مجددًا.

كان إجماع النقاد على موقع Rotten Tomatoes  بأنه فيلم متوسط، واصفين إياه بأنه ” فيلم يفتقر إلى الإثارة النوعية التي تحققها أفلام الدرجة الثانية، الكثير من الدراما التي تهيأ الجمهور لإثارة جيدة إلا أنها لا تحقق حتى النهاية”.

علق الناقد ” غليبر مان” أن الفيلم ” ليس جيد بما فيه الكفاية، ولا سيئ بما فيه الكفاية؛ فيلم مغامرات رعب من الخيال العلمي، حاول أن يجمع تصنيفات كثيرة ليقدم قصة قوية وإثارة جيدة إلا أنه قدم كلاهما بشكل أقل من المتوسط، مع وحش عملاق بحجم الحوت الأزرق”.

” سايمون أبرامز”  وصف الفيلم بأنه متواضعًا بشكل منعش، وجبة خفيفة للتسلية وبالتأكيد يتفوق على سلسلة “SHARKNADO”.

حقق الفيلم نجاح جماهيري متواضع فور صدوره عام 2018، لكنه بالتأكيد أصبح فيلم عليك مشاهدته إن كنت من محبي أفلام هجوم أسماك القرش أو راغب بتجربة مشاهدتها.

‘);
var postContentAdvert1 = $(‘#post-content-570182-ad-1’, postContent);
postContentAdvert1.html(“

rn rn

rn

“);
if (typeof showAds !== ‘undefined’) { showAds(); }

$(‘> p:nth-of-type(3)’, postContent).after(‘

‘);
var postContentAdvert2 = $(‘#post-content-570182-ad-2’, postContent);
postContentAdvert2.html(“rn

rn rn

“);
if (typeof showAds !== ‘undefined’) { showAds(); }
});
}) (jQuery);

المصدر : https://www.arageek.com/art/the-most-famous-shark-movies

  Torrent/Magnet Download for "أشهر أفلام القرش .. ستخاف من السباحة في البحر بعد مشاهدتها ?"

  SD 720p 1080p 4K

 720p/1080p/4K

 SD 720p 1080p 4K

 All Quality 


  Search Subtitles for "أشهر أفلام القرش .. ستخاف من السباحة في البحر بعد مشاهدتها ?"

  YIFY Subtitles

  Opensubtitles

  Podnapisi

Director

Director

Cast

Similar titles